القائمة إغلاق

وقفة سلمية لأصحاب الاراضي المنزوعة لانشاء محور ديروط من اجل المطالبه بحقوقهم

وقفة سلمية لأصحاب الاراضي المنزوعة لانشاء محور ديروط من اجل المطالبه بحقوقهم .
تقرير :وليد ابو زيد
وقفة سلميه صباح اليوم الخميس لاصحاب الأراضى المنزوعه أثناء إنشاء محور ديروط العلوي .وذلك
للمطالبه بصرف التعويضات الماليه المستحقه عن هذه الأراضى المنزوعه .
وكان من المفترض أن يتحرك اعضاء مجلس النواب عن دائرة مركز ديروط للمطالبه بحقوق أصحاب الأراضى ،، ولكن ماحدث عكس ذلك ، حيث قام أحد النواب فى البدايه بالسعى جاهدا للمطالبه بنقل المحور بعيدا عن الأراضى الزراعيه والعقارات الخاصه به .، ونائب اخر يسعى كل السعي لامتلاك الأراضى الصحراويه الموجوده تجاه المحور . حتى يتثني له إنشاء مشروعات استثمارية تجلب له ولعائلته الدخل الوفير ، بدلا من المطالبه بإعطاء الشباب ما شبه ذلك لحل مشكلة البطاله .
وتهدف الوقفة إلى إيصال أصوات ملاك الاراضي للمسئولين بأن لهم حقوق مادية وهي قيمة الارض المنتزعة لعمل المحور والتي لم يتم دفعها لهم حتى الآن .
وفى استجابه سريعه من قسم شرطة ديروط لحل مشكلة الأهالي المتضررين.قد حضر علي الفور أحد ضباط قسم شرطة ديروط يصطحبه مجموعه من أفراد القسم .، وقام بالتواصل مع وكيل وزارة النقل ، والذى وعد بإعطاء موعد لاستلام المستحقات الخميس القادم .
ولأن الشركة المنفذة للمشروع وهي شركة النيل العامه للطرق والكباري ليس لها دخل بعملية نزع الملكية او دفع مستحقات الملاك إذا ما هو الحل؟
الحل العملي لهذا الموضوع هو التواصل مع كل من:
اللواء/ حسام الدين مصطفى رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري
والمهندس/ نصر طبيخ رئيس المنطقة السابعه.
وللعلم ان اللواء / حسام الدين مصطفى سيكون في زيارة يوم السبت القادم للمحور .
ويمكن التواصل معه وتوصيل صوت ملاك الأراضي له بصفة شخصية من الملاك ، او بوجود أحد السادة النواب لتوصيل صوت الملاك.
وللعلم ان عملية التأخير هذه قد تمت في محور طما من قبل ولم يتم الصرف إلا بالتواصل والإلحاح على صرف مستحقاتهم .
ولابد أن تتم المطالبة والإلحاح قبل إعتماد أموال المرحلة الثانية من المشروع والتي باتت قريبة . وهذه المرحلة خاصة بالطريق الواصلة بين الطريق الزراعي والطريق الصحراوي الغربي.
ورسالتي لأصحاب الاراضي المنتزعة الإسراع والإلحاح في المطالبة وتوصيل أصواتهم للسادة المسئولين قبل عملية إعتماد المرحلة الثانية .
أناشد الساده اعضاء مجلس النواب بسرعة التحرك للمطالبه بحقوق الأهالي الذين هم السبب في وجودكم داخل مجلس النواب ، والا سوف تكون هذه الدوره نهاية المطاف بالنسبه لكم بمجلس النواب .