القائمة إغلاق

التمريض بين الماضى والحاضر والمأمول

التمريض بين الماضى والحاضر والمأمول
(الملتقى التوظيفى الدولى الاول للتمريض تحت عنوان ” الاتجاهات الحديثة فى مهارات وكفاءات ممارسة المهنة _التمييز واقتناص الفرص “) للرابطه الافرو اسيويه.
تعد مهنة التمريض من أسمى وأعظم المهن وأنبلها، والتي تعتني بتخفيف الألم عن المرضى من خلال الفعل أو الحوار (الثقيف الصحى).كما تعد مهنة انسانية خاصة بالدرجة الأولى ومجتمعية بالدرجة العامة لذا يعدالتمريض من أكثر المهن سندا وعونا والتي تحمي الناس في جميع الأزمات على إختلاف أساليبه، إلا أن هدفه في النهاية خدمة الإنسانية. ومن الجدير بالذكر ان كثير من الحركات والروابط تسعى جاهد للنهوض بمهنة التمريض وعلى راسها الرابطه الافرو اسيويه لمهنة التمريض والتى
نشأت لخبراء مهنة التمريض (3APN)من خلال القطاع الطبي والصحي بالاتحاد الافريقي الاسيوي للتكوين المهني والتقني الناشئ في إطار منظمة تضامن الشعوب الافريقية الاسيويه .حيث تكون رؤيتها ان الرابطه منظمه مهنيه دوليه متميزه تضم خبراء علوم التمريض والممارسين .وتعمل علي تبادل وتضافر الخبرات والمعارف والممارسات لتقديم خدمات تمريضية متميزه للمواطنين في شتي دول ألعالم.وتبعث برساله تسعي فيها الرابطة لأن تكون منصة علمية وعملية مهنيه حرفية تقدم العلم والتعليم
والتدريب والاستشارات في مجال التمريض والرعاية الصحية بمعايير الجودة الدولية والتميز وتعقد الرابطة الافرواسيوية لخبراء مهنة التمريض الملتقى التوظيفى الدولى الاول للتمريض تحت عنوان ” الاتجاهات الحديثة فى مهارات وكفاءات ممارسة المهنة _التمييز واقتناص الفرص ”
وقد صرحت الدكتورة نعمة كامل رئيس الرابطة بأن الملتقى سيعقد بمشيئة الله تعالى بمدينة الاسكندرية يومي ٢٣ ، ٢٤ اغسطس ٢٠٢٢ .
كما اوضحت بأن الملتقى
يضم عددا من شركات التوظيف والمستشفيات وعدد كبير من خريجي كليات ومعاهد التمريض ويتضمن برنامجه مداخلات علمية وندوات وورش عمل على مدى اليومين ومنها معوقات توفر الفرص الوظيفية لخريجى التمريض من جانب الخريجين وعلى نفس الصعيد طرح نفس الندوة من جانب الخبراء الممارسين فى المجال الصحى بالاضافة الى ورش عمل مخصص بتسهيل اقتناص فرص التوظيف لدى الخريجين مثل : الصياغة الاحترافية للسيرة الذاتية ومهارات المقابلة الشخصية و التحضير لاختبار الهيئة السعودية للتخصصات الصحية
وقد أشارت الى ان الرابطة تؤكد على استمرار قبول طلبات الراغبين في حضور الملتقى من الخريجين الراغبين في التوظيف او الراغبين في الحصول على فرص وظيفية افضل
وهذا يدل على تطور مهنه التمريض ورقيها وتطورها من الماضي الى الحاضر الى ما هو مامول من الوصول بها الى سمو اداء افراد التمريض للوصول الى خدمه تليق بافراد المجتمع.
بقلم ا. م. د ايمان الشربينى